آخر الأخبار

إيران.. وزارة الدفاع تكشف عن خصائص الصاروخ الجديد

روسيا اليوم  |  قبل ( 1 ) يوم

تحدث الناطق باسم وزارة الدفاع الإيرانية العميد رضا طلائي عن خصائص صاروخ "خرمشهر 4" الجديد، موضحا أنه أسرع من أجياله السابقة وقدراته على المناورة والإفلات من الرادارات قد ازدادت.

وفي تصريحات لوكالة أنباء "فارس"،  أشار العميد رضا طلائي إلى أن "أحد أركان القوة الدفاعية والرادعة للجمهورية الاسلامية هي القوة الصاروخية وأن ايران تعتبر من الدول المتفوقة في هذا المجال بالاتكال على علمائها وخبرائها الشباب"، معتبرا أن "حصول إيران على القوة الدفاعية والصاروخية المتفوقة والمضي في تطويرها، يعود إلى القدرات العلمية والتكنولوجية والتطور الصناعي، لأن هناك إمكانية للاستفادة من علوم الصناعة الصاروخية في باقي الصناعات غير العسكرية".

وعن خصائص صاروخ "خرمشهر 4"، أوضح العميد طلائي أن "3 أجيال من صاروخ خرمشهر قد أزيح الستار عنها سابقا، ويوم الخميس تمت إزاحة الستار عن أحدث جيل له تحت اسم "خرمشهر 4"، وهو ذات مقطع عرضي ضئيل أمام الرادارات، وله قدرات فائقة للإفلات من الرادارات، ويمتاز بسرعة أكبر من أجياله السابقة".

وبين العميد رضا طلائي أن "تصميم هذا الصاروخ مختلف عن الأجيال السابقة له أيضا، ويمكن تزويده برؤوس حربية مختلفة، وأنه حسب أنواع هذه الرؤوس الحربية، يتم تغيير السرعة والمسافة وتحديد الهدف، ولذلك لدى هذا الصاروخ قدرة عالية على المناورة ويتطلب وقتا أقل لتجهيزه للإطلاق قياسا مع الأجيال القديمة له".

وذكر أن "منظومة التحكم والتوجيه في هذا الصاروخ تكون غير فعالة حين عبور الصاروخ من الغلاف الجوي، ولذلك تزداد قدرته على المناورة والافلات من الرادار".

ويوم الخميس الماضي، تمت إزاحة الستار عن صاروخ "خرمشهر 4" بحضور وزير الدفاع الإيراني العميد محمد رضا آشتياني، وتم إطلاق اسم "خيبر" على هذا الجيل الجديد من فئة صواريخ خرمشهر، الذي يبلغ مداه  2000 كلم، ووزن رأسه الحربي 1500 كغم، وبطول 4 أمتار، حيث يعد الرأس الاضخم من نوعه المنتج في البلاد.

حسب "فارس"، يبلغ طول الصاروخ 13 مترا، ومزود بمحرك " أروند" المحلي الصنع، أحد أطور محركات الصواريخ الذي تعمل بالوقود "ذاتية الاشتعال"، كما أن هذا الصاروخ يعد من فئة الصواريخ النقطوية "دقيقة الإصابة"، ولا تحتاج إلى التحكم والتوجيه في مرحلته النهائية من الانقضاض على هدفه. 

ويوم الخميس، حذرت الولايات المتحدة من "تهديد جدي" تعليقا على كشف إيران النقاب عن صاروخ بالستي جديد يبلغ مداه ألفي كلم ويستطيع حمل رؤوس يتجاوز وزنها طنا.

 أوضح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية ماثيو ميلر قائلا: "كما سبق أن قلنا بوضوح، إن قيام ايران بتطوير وإطلاق صواريخ بالستية يشكل تهديدا جديا للأمن الاقليمي والدولي"، مؤكدا أنه رغم القيود التي فرضها المجتمع الدولي، فإن ايران "تواصل حيازة تكنولوجيات مرتبطة بالصواريخ البالستية من مزودين أجانب، وإجراء اختبارات لصواريخ بالستية" فيما اعتبر "انتهاكا لقرارات الأمم المتحدة".

وأضاف المتحدث أن "ايران مزودة بالسلاح النووي ستتحرك في شكل أكثر استفزازا، لذا نحاول التحذير من امتلاك ايران سلاحا نوويا مماثلا".

المصدر: "فارس" + "فرانس برس"

الأكثر قراءة